وقعت جميع دول مجلس التعاون الخليجي الستة على إطار اتفاقية الضريبة الإنتقائية لدول مجلس التعاون الخليجي. وفي أعقاب الاتفاقية، أقرت حكومة المملكة العربية السعودية قانون نظام الضريبة الانتقائية، الصادر بموجب مرسوم ملكي بتاريخ 27 شعبان 1438 هـ (23 مايو 2017). بدأ سريان قانون الضريبة الانتقائية في 16 رمضان 1438 (الموافق 11 من يونيو 2017)، ومن واجب كل الشركات المنتجة أو المستوردة للمنتجات الخاضعة للضريبة أن تسجل لدى الهيئة العامة للزكاة والدخل (GAZT).

معدل قيمة الضريبة الانتقائية

يعتمد نظام تطبيق الضريبة الانتقائية على فرض نسبة 100% على كل من مشروبات الطاقة ومنتجات التبغ و50% على المشروبات الغازية (والتي تشمل المشروبات الغازية والمياه الغازية والعصائر). على سبيل المثال، فإن المشروبات الغازية التي تباع في الأسواق بريال واحد سيبلغ سعرها 1.5 ريال بعض إضافة قيمة الضريبة الانتقائية عليها. وقد تختلف القيمة الضريبية المطبقة باختلاف طبيعة تقديم المنتج. فعلى سبيل المثال، قد تختلف القيمة الضريبية المطبقة على المشروبات الغازية باختلاف طريقة تقديمها في العلب أو من آلة المشروبات الغازية الموجودة في بعض المطاعم. وقد تم اصدار لائحة بقوانين نظام تطبيق الضريبة الانتقائية في 14 رمضان 1438 هـ (9 يونيو 2017)، وهي سارية المفعول من نفس التاريخ الذي بدأ فيه تطبيق قانون الضرائب، أي في 16 رمضان 1438 هـ (11 يونيو 2017).

الالتزام والمطابقة

كما ذكرنا، فإن قانون الضريبة الانتقائية ساري المفعول من 16 رمضان 1438 هـ (11 يونيو 2017). لذا لدى كل الشركات التي لم تسجل بعد مع الهيئة العامة للزكاة والدخل، بدء التسجيل خلال فترة 30 يوماً من تاريخ بدء تطبيق القانون. خلال هذه الفترة، يتوجب على الشركات المنتجة أو المستوردة للسلع الخاضعة لقانون الضرائب أن تعلن عن عدد وقيمة السلع الموجودة لديها منذ 16 رمضان 1438 هـ (الموافق 11 يونيو 2017). على جميع الشركات التجارية بما فيه شركات البيع بالجملة أو التجزئة والذين يملكون مخزوناً من هذه السلع بقيمة ستين ألف ريال سعودي وما فوق، التصريح عنها من خلال تقديم إقرار انتقالي إلزامي إلى الهيئة العامة للزكاة والدخل. خبراء الضرائب لدينا جاهزون لمساعدة الشركات في عملية التسجيل وإعلان مخزون البضائع الموجودة وبتقديم الإقرار الانتقالي الإلزامي.

المخالفات وعقوباتها

وقد تم تحرير غرامات للمخلفات التالية قد تصل إلى 50 الف ريال بالإضافة إلى اصل الضريبة والغرامات الأخرى الناجمة عن عدم تقديم الاقرارات أو دفعها في الوقت المحدد:

  1. عدم تسجيل الشركة عند الهيئة العامة للزكاة والدخل
  2. تصريح متأخر عن السلع
  3. تجنب دفع الضرائب
  4. التأخر في دفع الضرائب

المنتجين والمستوردين

لدى الشركات المنتجة للسلع الخاضعة لقانون الضرائب إحدى هذين الخيارين:

  1. إمكانية تقديم إقرار ضريبة انتقائية ودفع المبلغ الضريبي المستحق خلال 45 يوماً.
  2. الإعلان عن مخزون السلع المتاح من تاريخ 16 رمضان 1438 هـ (الموافق 11 يونيو 2017) والذي يهدف لتغطية شهري يوليو وأغسطس في الإقرار الضريبي الدوري خلال الأيام الـ15 الأولى من سبتمبر 2017، ودفع المبلغ الضريبي المستحق خلال الأيام الـ30 الأولى من سبتمبر.

ومن ناحية أخرى، قد لا يطلب من المستوردين تقديم إقرارات دورية إذا دفعت الضريبة الجمركية إلى الجمارك عند إدخال السلع إلى المملكة.

على جميع الشركات العاملة في المملكة العربية السعودية التأكد من التسجيل لدى الهيئة العامة للزكاة والدخل ضمن الجدول الزمني المحدد بثلاثين يوماً من تاريخ إقرار قانون الضريبة في 16 رمضان 1438 هـ (الموافق 11 يونيو 2017) والالتزام بما جاء بقانون نظام الضريبة الانتقائية. ومن الضروري أن تبدأ هذه الشركات بالتخطيط واجراء تقييم تأثير ضريبة القيمة المضافة (VAT). ويساعد تقييم تأثير ضريبة القيمة المضافة (VAT) على تحديد القيود التي ستواجهها الشركات من تطبيق القانون والتخطيط لإنشاء هيكل تجاري وتشغيلي فعال يتناسب مع نظام تطبيق قانون ضريبة القيمة المضافة والآثار على رأس المال العامل.

للحصول على الدعم والاستشارات والاستفسارات، يرجى التواصل معنا عبر: tax@nuummiteconsulting.com

ومع شركاءنا في السعودية عبر: vat@alrikaz.com.sa